لجنة كسر الحصار تثمن تصريحات الأمم المتحدة طباعة البريد الإلكترونى
الإثنين, 07 / 4 / 2014 19:58

غزة – الرأي:

ثمنت اللجنة الحكومية لكسر الحصار دعوة الأمم المتحدة، اليوم الاثنين، لرفع الحصار عن قطاع غزة، ومطالبة السلطات المصرية والاحتلال الصهيوني بفتح المعابر، وإدخال المساعدات للقطاع.

وقال نائب رئيس اللجنة علاء البطة في مقابلة تلفزيونية، الإثنين، إن هذه التصريحات تأتي في سياق متناغم لفضح هذا الحصار الظالم وتعريته، وكشف المحاصر الحقيقي، ألا وهو الاحتلال الصهيوني.

 

وأكد أن مطالبة الأونروا للسلطات المصرية بالعودة إلى مستويات تحرك الأفراد والبضائع وإدخال المستلزمات الطبية عبر معبر رفح إلى ما كانت عليه، يضع السلطات المصرية أمام مسؤوليتها القانونية، مطالباً بفتح المعبر وتخفيف المعاناة عن الشعب الفلسطيني في ظل التعنت الصهيوني.

 

وكانت الأمم المتحدة عقدت، اليوم الاثنين، مؤتمراً صحفياً أوضحت فيه أن الأوضاع الإنسانية التي يعيشها قطاع غزة منذ بداية عام 2013 وحتى الآن هي الأصعب على الإطلاق، داعية الاحتلال الصهيوني والسلطات المصرية لفتح المعابر.

 

ودعت الأمم التحدة في مؤتمرها لاستئناف إدخال مواد البناء الأساسية للقطاع الخاص، والسماح للصيادين والمزارعين بالوصول إلى أماكن رزقهم بحرية.