الحكومية لاستقبال الوفود تؤكد تراجع الوفود القادمة إلى غزة بنسبة 97% عن العام الماضي طباعة البريد الإلكترونى
الأربعاء, 09 / 4 / 2014 10:06

أصدرت اللجنة الحكومية لكسر الحصار واستقبال الوفود التابعة لوزارة الشئون الخارجية تقريرها للربع الأول من العام الجاري، مؤكدة أن حركة الوفود شهدت تراجعا كبيراً مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

 

وذكرت اللجنة في التقرير أن إجمالي الوفود والقوافل التي وصلت إلى غـزة في الأشهر الثلاثة الماضية قد بلغت فقط 4 وفود فقط، يشتملون على 38 متضامن.

وأشارت اللجنة إلى أن حركة الوفود تراجعت بشكل كبير منذ أحداث مصر في منتصف العام الماضي وصل إلى ما يزيد على 97 %، في حين وصل في نفس الفترة من العام الماضي 126 وفداً يشتملون على 3000 تضامنٍ.

 


ومن جانبه ناشد نائب رئيس اللجنة المهندس علاءالدين البطة الإخوة الأشقاء في جمهورية مصر العربية إلى الوقوف عند مسئولياتهم التاريخية والدينية والأدبية والعروبية تجاه قطاع غـزة، وفتح المعبر بشكل متواصل من أجل تسهيل حركة المسافرين والسماح للقوافل والوفود بالدخول إلى غزة.

 

ودعا م. البطة كافة أحرار العالم والحركات الشبابية والتجمعات المناصرة لحقوق الإنسان ومناصري القضية الفلسطينية إلى تكوين القوافل والوفود وتسييرها إلى غزة من أجل كسر الحصار الإسرائيلي المفروض عليها.