خلال حفل لتكريم 300 من أبناء الشهداء النائب الأردني الدوايمة يعلن عن تنظيم حفل ترفيهي كبير لأبناء الشهداء خلال أيام عيد الأضحى طباعة البريد الإلكترونى
الأربعاء, 23 / 9 / 2015 12:40

كرّم النائب في البرلمان الأردني د. محمد عشا الدوايمة 300 من الأيتام أبناء شهداء العدوان الأخير على قطاع غزة، بإشراف كل من اللجنة الحكومية لكسر الحصار ووزارة الشؤون الاجتماعية وبحضور م. علاء الدين البطة رئيس اللجنة الحكومية لكسر الحصار ومدير عام الحماية الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية رياض البيطار ومدير عام الأسرة والطفولة إيمان عدوان وعدد من مرشدي الطفولة في وزارة الشؤون الاجتماعية.

 

ونُظم الاحتفال ظهر يوم أمس الثلاثاء في فندق آدم بمدينة غزة ، وسط حضور كبير من ذوي الشهداء وأطفالهم على نطاق كافة محافظات قطاع غزة

 

وأكد  الدوايمة أن هذا الحفل يأتي لرسم البسمة على وجوه الأطفال الأيتام مع حلول عيد الأضحى المبارك مضيفا :" جئتكم اليوم وأنا أحمل لكم رسالة من أشقائكم المرابطين في المسجد الأقصى وكلهم أمل بأن تتكاثف الجهود من أجل تحرير الأقصى ونيل الحرية ".

 

وأعلن الدوايمة عن التحضير لبرنامج ترفيهي كامل للأطفال الأيتام خلال أيام عيد الأضحى المبارك معبرًا عن سعادته بمشاركة أبناء الشهداء فرحتهم والتخفيف عنهم.

 

بدوره شكر م. علاء الدين البطة رئيس اللجنة الحكومية لكسر الحصار النائب الدوايمة على جهوده الجبارة في دعم قطاع غزة, واهتمامه الخاص بأبناء الشهداء, مؤكدا على استمرار الفعاليات للترفيه عن كافة الاطفال في قطاع غزة المحاصر.

 

من جانبه، أكد مدير عام الحماية الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية رياض البيطار أن البرامج التأهيلية ستستمر، موضحًا أن فرحة الأطفال رغم ما عاشوه خلال الحرب تدل على الصمود والثبات للكل الفلسطيني.

 

وتخلل الاحتفال فقرات ترفيهية وإنشادية،عبر العديد من الفرق, وتقديم مبلغ و100 شيكل لكل طفل تبرعا من النائب الأردني ، فيما عبر الأطفال وذويهم  عن سعادتهم بإقامة الحفل وتفاعلوا مع فقراته المتنوعة.