الحكومية لكسر الحصار تثمن موقف الرئيس الإندونيسي وتدعو لتطبيق عملي طباعة البريد الإلكترونى
الثلاثاء, 08 / 3 / 2016 09:23
تثمن اللجنة الحومية لكسر الحصار عن غزة موقف الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، من الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.

 

حيث قال الرئيس الإندونيسي في كلمته خلال القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي في جاكرتا: "كجزء من المجتمع الدولي، يجب أن توقف إسرائيل أنشطتها وسياساتها غير القانونية في الأراضي المحتلة فورًا .. اندونيسيا والعالم الإسلامي على استعداد لاتخاذ خطوات ملموسة لدفع إسرائيل إلى إنهاء احتلالها لفلسطين وإنهاء إجراءاتها التعسفية في القدس الشريف".

 

ويعتبر رئيس اللجنة المهندس علاء البطة أن هذا الموقف يعبر عن المسئولية الأدبية والأخلاقية لدولة إندونيسيا الشقيقة تجاه الشعب الفلسطيني، حيث كانت اندونيسيا وما زالت من أكبر الداعمين للشعب والقضية الفلسطينية.

 

ويطالب رئيس اللجنة منظمة التعاون الإسلامي وأعضاءها بالتطبيق الفعلي للأهداف التي من اجلها تم عقد القمة، وخاصة العمل الجاد على رفع الحصار الخانق المفروض على 1.8 مليون نسمة في غزة منذ عقد من الزمن. وتفعيل الأدوات الدولية المتاحة لدعم القضية الفلسطينية في ظل تراجع الاهتمام الدولي الأمر الذي انعكس سلبا على جهود إيجاد حل للقضية الفلسطينية.

 

ويدعو المهندس علاء البطة رئيس دولة اندونيسيا الشقيق وباقي أعضاء المنظمة إلى زيارة قطاع غزة، كما يدعو الشعوب المنخرطة في المنظمة إلى تكوين قوافل ووفود وتسييرها إلى غزة من أجل كسر الحصار.