وفد من قافلة أميال من الابتسامات "21" يزور الجامعة طباعة البريد الإلكترونى
الخميس, 13 / 6 / 2013 00:00

زار الجامعة الإسلامية بغزة وفد من قافلة أميال من الابتسامة "21"، وكان في استقبال الوفد الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور محمد موسى شبات –نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور أسعد يوسف أسعد –نائب رئيس الجامعة للشئون الخارجية، والدكتور رائد أحمد صالحة –مدير دائرة العلاقات العامة، وكان على رأس الوفد الدكتور عصام يوسف –رئيس قافلة أميال من الابتسامات "21".

 

وأعرب الدكتور شعث عن الأهمية التي تضيفها زيارات الوفود التضامنية إلى قطاع غزة، والتي تدعم الصمود والثبات على الأرض الفلسطينية، وأكد أن الجامعة الإسلامية تقدم نموذجاً يختصر معاناة الشعب الفلسطيني، وسبل تعزيز صموده، وأشار إلى أن التعليم له قيمة سامية في المجتمع الفلسطيني، حيث ترسخ في عقول الشعب الفلسطيني أن التعليم والعلم أساس لمواجهة الضغوطات والتحديات، وهو يعزز المشاركة في الحضارة العالمية.

وتحدث الدكتور شعث عن حضور الجامعة الإسلامية المتصاعد في المجالين الأكاديمي والتنموي في الإطار المحلي والإقليمي، ولفت الدكتور شعث إلى المشاركات الخارجية في المؤتمرات العلمية والدورات التدريبية، ونوه إلى أن الجامعة تربطها نحو (70) مشاركة مع جامعات أوربية في إطار مشاريع التعاون المشترك، وبين حرصها على افتتاح المراكز التدريبية التي تلبي الاحتياجات الخدماتية، مثل: برنامج تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

ووصف الدكتور يوسف الجامعة الإسلامية بأنها صرح علمي كبير يفتخر به، وهي تستحق أن تحظى باحترام الأوساط الثقافية والعلمية، وأكد الدكتور يوسف أن مؤسسات التعليم العالي في فلسطين التي يبلغ عددها نحو (30) مؤسسة تدلل على اهتمام الشعب الفلسطيني بالتعليم، وهذا ما يفسر النسبة المرتفعة للمتعلمين من الفلسطينية على مستوى العالم، وألقى الدكتور يوسف باللائمة على الاحتلال الذي يتسبب بارتفاع معدلات الفقر نتيجة ظروف الحصار التي أثرت على الحياة الاقتصادية بشكل كبير، وشدد الدكتور يوسف على أن قطاع غزة خاصة وفلسطين عامة تحمل العديد من النماذج المعبرة عن صناعة الحياة.